صرّحت الممثلة الجزائرية مروة بشوشة شقيقة الفنانة الجزائية أمل بشوشة  أن التكوين ليس شرطا أساسياً لتحقيق الشهرة والنجومية.
وأشارت إلى أن كم من ممثل خطف الأضواء وحصل على الأوسكار من دون أن يخضع ولو ليوم واحد للتكوين، لأن الأهم من كل ذلك هو توفر الموهبة، وحب المهنة.
وأكدت لموقعنا، أنها دخلت عالم الفن والتمثيل بالصدفة بفضل الفرصة الذهبية التي منحت لها والتي ساعدتها كثيراً في شق طريقها بعد ظهورها الأول في مسلسل "يما" في موسمه الأول ، معتبرة أن العمل مع مخرجين وفنانين كبار يسهل لكل فنان مبتدئ الانسجام وضمان انطلاقة فنية موفقة.
وأوضحت أنها لا تجد صعوبة في التنوع بين النوعين الهزلي والدرامي، حيث قالت: "الفنان المحنك هو من ينجح في تغيير الأدوار وتقمص الشخصيات المختلفة".
وفي سياق متصل، لم تخف بوشوشة حبها الكبير للأدوار المركبة التي تحتاج جهداً أكبر من الممثل، حتى يصل إلى ذروة العطاء وتفجير الطاقة الإبداعية، كما ترى بأن مشاركتها في أعمال سينمائية أجنبية ستفتح لها باب التنافس والظهور وحصد الجوائز والألقاب.
وفي حديثها عن طريقة تعاملها مع "السيناريوهات"، أفادت لموقع "الفن" أنها تختار بدقة الدور الذي يعرض عليها، وأنها إعتذرت أكثر من مرة عن المشاركة في أعمال فنية بسبب عدم إقتناعها بالسيناريو، لأنه ترى أن المهم ليس الظهور بل العمل الذي يظهر به الفنان.