روت الممثلة الأميركية  شارون استون&S203; عبر مقابلة لها في برنامج "صباح الخير يا بريطانيا"، عن ما شعرت به بعد أن أصيبت بسكتة دماغية ونزيف في المخ عام 2001، وقالت: "لقد مررت بتجربة الموت السريري، وبينما يصف الناس هذه الحالة بطرق مختلفة، فيراها البعض من وجهة نظر علمية، والبعض الآخر يرونها من وجهة نظر روحية، فقدت أخذت في الاعتبار كلا وجهات النظر، فعندما تعرضت للإصابة شعرت بكل هذه الأشياء التي يتحدث عنها الناس عادة، مثل الضوء في نهاية النفق والشعور بأن روحك تغادر جسدك، وكان لدي شعور بأنني أتواصل مع الأشخاص الذين رحلوا قبلي"، وأضافت: " إنه شعور سريع الزوال، فلم يكن لدينا حوار كما نتحدث الآن، ولكن كان هناك تفاهم وعلم بأننا نتواصل".
وأشارت ستون في حديثها أنها شعرت بألم شديد كأن شخص ما ضربها بشدة في صدرها، لكن بعد ذلك، عادت روحها إلى جسدها.