قالت الفنانة حلا شيحة خلال لقائها ببرنامج سهرانين: "منذ صغرى كنت أحب الرقص جدًا والتمثيل أيضًا ولكنى كنت أميل لدور القائد الذى كان بمثابة المخرج، وأتذكر عندما كنت وأنا وأخوتى البنات نذهب لشاطئ العجمى كنا نقوم بعمل تماثيل وبيوت على البحر ونحفر الرمال حتى تصل إليها الماء وكانت تلك من أسعد لحظات حياتنا، وأضافت: أمى لم تكن من هواة التليفزيون، الأمر الذى جعلنا لم نشاهده بصورة مستمرة ولكنى كنت أحب مشاهدة أفلام الأبيض والأسود". 
 
وأضافت الفنانة حلا شيحة "كانت فترة غربتى لكندا لم تتعد الثلاث سنوات، وكان الكثير من الناس يعتقدون أنى سافرت منذ زمن ولكن فى الحقيقة كنت أعيش فى مصر ولم أسافر سوى السنوات الثلاث الأخيرة، وفى بعض الأحيان كنت أشعر بالغربة بكندا والحياة بكندا هى حياة روتينية جدًا بعكس مصر التى تجد أهلها مستيقظين طيلة الوقت ولكن الممتع هناك أن الجو صحى جدًا والرياضة عندهم هو شيءٍ أساسى". 
 
وأكد الفنان حسن الرداد أثناء استضافته مع الفنانة حلا شيحة ببرنامج سهرانين الذى يقدمه الفنان أمير كرارة، ويذاع على قناة On، أنه عندما كان صغيرًا كان يريد أن يصبح ممثلا ولاعب كرة وكان الكثير من الوقت يفكر فى كيفية التوفيق بين الإثنين ولكن بعدها كبر واستقر على التمثيل، وعن فترة غربته من محافظته دمياط للقاهرة قال: منذ كنت صغير وكان لدى موروث نابع من خلال الأفلام الأبيض والأسود التى كان يشاهدها والتى رسخت حياة الشباب المغتربين وكان يريد أن يخوض تلك التجربة ولكن عندما قدم فى المعهد العالى للفنون المسرحية أستأجر شقة بمفرده وليس من زملائه ويتذكر أن تلك الشقة كانت بجوار المعهد لأن محاضراته كانت فى وقت بكير.