بعد دراسات عليا في معهد دراسات لغات وحضارات الشرق في باريس حازت سميرة إبراهيم على ماستر في الدراسات القانونية حول الشرق الأوسط في جامعة السوربون.
 
إلى جانب حبها للثقافة العربية هي مهتمة بالاتصال والعلاقات الدولية وقد عملت في باريس في وفي مجلة الأهرام الأسبوعية في القاهرة كما عملت في مكتب الاتصال Canal+ Horizons.
 
في وزارة البيئة الفرنسية وكصحفية في إذاعة الشرق في باريس وفي وكالة رويتر للأنباء. بعد تجربة لم تنسها مع فريق مر الكلام عادت مجددا إلى مونت كارلو الدولية لتقدم برنامجا يشارك فيه أصوات آسرة في الإذاعة "سادة... أو سكر زيادة" حتى عام 2009.
 
سميرة إبراهيم تقدم حاليا برنامج "شخصيات … de Paris ".