تفتح مؤسسة "صهيل الأدبية" ذراعيها للشعر، من خلال انطلاقها يوم الخميس المقبل 6 سبتمبر، في تمام الساعة السابعة، وذلك بمقرها في حي الهرم.

ويفتتح المقر مؤسسها عالم الأحياء دكتور سهل بن عبد الكريم، الذي رغم تخصصه في علم الأحياء فإن الشعر قد أخذ من حياته باعا طويلاً، فكانت فكرته بافتتاح مؤسسة تخدم الشعر العربي بكل أنماطه ومقرها في مصر، على أن يكون هدفها خدمة الشعر في كل العالم العربي.

وتتضمن فقرات الافتتاح كلمات من العديد من القامات الثقافية، وكلمات الشعراء: نورا جويدة، وعبد الله الشوربجي، وأحمد عبد الجواد، ويتضمن الحفل توقيع ديوان "كأني أراك لأول مرة" للشاعر محمد جاويش، ويدير الحفل الإعلامي حسن الشاذلي.